منتديات القصواء الإسلامية


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام جنه
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 3944
العمر : 35
البلد : مصر
العمل/الترفيه : محفظة قرءان
دعاء :

مُساهمةموضوع: استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل   الثلاثاء 30 أكتوبر 2007 - 2:41

استحبــاب ذكـر المــوت ، والاستعـداد له بالعمـل


رغّب الشارع في تذكر الموت، والاستعداد له بالعمل الصالح
وعد ذلك من دلائل الخير؛
فعن ابن عمر _ رضي اللّه عنهما _ قال: أتيتُ النبي صلى الله عليه وسلم عاشر عشرة، فقام رجل من الأنصار، فقال: يا نبي الله، من أكيس الناس، وأحزمُ الناس ؟ قال:"أكثرُهم ذكراً للموت، وأكثرهم استعداداً للموت أولئك الأكياس، ذهبوا بشرف الدنيا، وكرامة الآخرة"
وأكيس: أعقل، من كاس يكيس كيساً، والكيس العقل.

وعنه، قال: قال رسول اللّه صلى الله عليه وسلم:
"أكثروا من ذكر هاذم( قاطع، والمراد به الموت) اللذات".
رواهما الطبراني بإسناد حسن.
وعن ابن مسعود _ رضي اللّه عنه _ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في قول الله تعالى:
" فَمَن يُرِدِ اللَّهُ أَن يَهدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإْسْلاَمِ " الأنعام: 125
قال: إذا دخل النورُ القلبَ، انفسح وانشرح. قالوا: هل لذلك من علامة يعرف بها ؟ قال: الإنابة إلى دار الخلود، والتنحي عن دار الغرور، والاستعداد للموت قبل لقاء الموت.
رواه ابن جرير. وله طرق مرسلة ومتصلة، يشد بعضها بعضاً.
كراهـــــة تمنـــــي المـــــوت
يكره للمرء أن يتمنى الموت، أو يدعو به؛ لفقر، أو مرض، أو محنة، أو نحو ذلك؛ لما رواه الجماعة،
عن أنس، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
لا يتمنين أحدكم الموت؛ لضر نزل به به، فإن كان لابد متمنياً للموت، فليقل: اللهم أحيني ما كانت الحياة خيراً لي، وتوفني
"ما كانت الوفاة خيراً لي
صحيح
وحكمة النهي عن تمني الموت ما جاء من حديث أم الفضل
أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل على العباس، وهو يشتكي، فتمنى الموت، فقال: "يا عباس، يا عم رسول الله، لا تتمن الموت، إن كنت محسناً، تزدادُ إحساناً إلى إحسانك خير لك، وإن كنت مسيئاً، فإن تؤخر تستعتب (تسترضي اللّه بالإقلاع عن الإساءة والاستغفار منها. والاستعتاب: طلب إزالة العتاب) خير لك، فلا تمن الموت". رواه أحمد، والحاكم، وقال: صحيح على شرط مسلم
فإن خاف أن يفتن في دينه، فإنه يجوز له تمني الموت دون كراهة،
فمما حفظ عن رسول اللّه صلى الله عليه وسلم قوله في دعائه
اللهم إني أسألُك فعلَ الخيراتِ، وتركَ المنكرات، وحبَّ المساكين، وأن تغفر لي وترحمَني، وإذا أردت فتنةً في قومي، فتوفّني غيرَ مفتون، وأسألك حبك، وحب من يحبك، وحب عمل يقرب إلى حبك
رواه الترمذي، وقال: حسن صحيح




طبعا منقول للفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم لينا
عضوة نشطة


انثى عدد الرسائل : 30
العمر : 39
البلد : الخرج - السعوديه
المزاج : الحمد لله
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل   الثلاثاء 30 أكتوبر 2007 - 4:53

جُزيت كل خير أخيه على هذا النقل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه وكفى
عضوة مشاركة


انثى عدد الرسائل : 170
العمر : 31
البلد : مصر المحروسة
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل   الثلاثاء 30 أكتوبر 2007 - 5:52

جزاك الله خيراً وبارك الله فيكِ عل الموضوع الطيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام جنه
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 3944
العمر : 35
البلد : مصر
العمل/الترفيه : محفظة قرءان
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل   الثلاثاء 30 أكتوبر 2007 - 12:31

وجزاكن خيرا اخواتي علي المرور والقراءة
اتمني للجميع الفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
استحباب ذكر الموت والاستعداد له بالعمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القصواء الإسلامية  :: 
المنتديات الإسلامية
 :: المنتدى الإسلامي العام
-
انتقل الى: