منتديات القصواء الإسلامية


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 قصة واقعية على ارض مصرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shaymaa
عضوة مشاركة


انثى عدد الرسائل : 116
العمر : 34
البلد : مصر
العمل/الترفيه : معلمة
المزاج : مؤمنة بقضاء الله
دعاء :

مُساهمةموضوع: قصة واقعية على ارض مصرية   الإثنين 17 مارس 2008 - 22:42

هذه القصة حدثت بالفعل فى مصر وتم عرضها فى التلفزيون المصرى
فى برنامج خلف الأسوار
سيدة
توفى زوجها وهى فى الشهور الأولى من الحمل وكانت لديها منه ابنة فى
الرابعة تقريبا من عمرها وعندما اقتربت الولادة شعرت السيدة بأنها قد
يتوفاها ملك الموت أثناء هذه الولادة فطلبت من أخيها أن يراعى بنتها
والمولود الجديد فى حالة وفاتها ويبدو أنها كانت شفافة الروح وكانت تشعر
بما ينتظرها من مجهول وعندما دخلت المستشفى لاجراء عملية الولادة توفاها
ملك الموت فى الوقت الذى رزقها الله فيه مولدا لها وبعد ان قام الأخ
بدفنها عاد الى بيته ومعه بنت أخته الصغيرة والمولود الجديد وإذا بزوجته
تثور فى وجهه وتخبره أنه إما هى أو أبناء أخته فى البيت

فقام هذا
الخال للأبناء والعياذ بالله بالتوجه ليلا الى المقابر وقام بفتح قبر أخته
ووضع المولود فى القبر وعندما أراد ان يضع الطفلة الصغيرة فبكت فقام
باعطائها (شخشيخة ) وقال لها اذا بكى الطفل قومى بالشخشيخة للطفل وقال لها
انا سوف احضر لكي يوميا الطعام ثم أ غلق القبر وانصرف .

وفى صباح
اليوم التالى وأثناء مرور التربى بجوار القبر فسمع صوت شخشيخة داخل القبر
فخاف رعبا وانصرف على الفور ثم عاد مرة أخرى فى اليوم التالى فسمع نفس
الأصوات للشخشيخة فانصرف على الفور من الخوف وظل يفكر ماذا الذى يحدث داخل
هذا القبر ولكنه لم يذهب اليه فترة طويلة قاربت الخمسة عشر يوما ثم عاد
ومر من جديد ليسمع نفس الصوت فذهب وأحضر مجموعة من الأشخاص وعرض عليهم
الأمر فتوجهوا معه الى القبر وهناك سمعوا بالفعل أصوات الشخشيخة فقاموا
بفتح القبر وهنا كانت المفاجأة التى تتزلزل لها الأبدان الطفلة والمولود
أحياء بجوار جثة الأم

فقاموا بابلاغ الشرطة والنيابة العامة والطب الشرعى
وبسؤال
الطفلة عما حدث فروت لهم ما حدث من خالها فسألوها وكيف قضيتى تلك الفترة
وأنتى مازلتى على قيد الحياة وبدون طعام ولا شراب أنتى والمولود الصغير
فأجابت :
كنت عندما يبكى أخى أقوم بالشخشخة له فتقوم أمى من النوم وترضعه ثم تنام مرة أخرى
وعندما أشعر أنا بالجوع كان يحضر لى ( عمو لا أعرفه ) يلبس ملابس بيضاء ويعطينى الطعام وينصرف
وبسؤال
طبيب الطب الشرعى عن حالة الجثة عندما أخرجوا الطفل والطفلة فأجاب أن
جثتها دافئة كما لو كانت على قيد الحياه وليس بعد مرور خمسة عشر يوما على
دفنها فسبحان الله تعالى
وعلى الفور قامت الشرطة بالقبض على هذا الخال الآثم قلبه ووجهت له النيابة تهمة دفن طفل وطفلة أحياء .
لا حول ولا قوة إلا بالله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام جنه
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 3944
العمر : 35
البلد : مصر
العمل/الترفيه : محفظة قرءان
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية على ارض مصرية   الثلاثاء 18 مارس 2008 - 0:16

قصه بشعه
بس متهايلي الام استحاله تكون صحيت تاني الله اعلم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تائبة
مشرفة
مشرفة


انثى عدد الرسائل : 596
العمر : 39
البلد : المغرب
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية على ارض مصرية   الإثنين 31 مارس 2008 - 18:34

بارك الله فيك أختي شيماء
ومشكووورة على نقل هذه القصة ، فهي من بين العشراااات المشابهة لها
ولا نعرف أنصدق أم لالالا؟؟؟
*************
عزيزتي اليك الفتوى بخصوص هذه القصة




السؤال:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
طفلان عاشا في القبر مدة 15 يوماً

أسأل الله أن يثيبكم ويثبتكم لقراءة هذه القصة من قصص الاعجاز الالهى
هذه القصة حدثت بالفعل فى مصر

سيدة توفى زوجها وهى فى الشهور الأولى من الحمل وكانت لديها منه ابنة فى الرابعة تقريبا من عمرها وعندما اقتربت الولادة شعرت السيدة بأنها قد يتوفاها ملك الموت أثناء هذه الولادة فطلبت من أخيها أن يراعى بنتها والمولود الجديد فى حالة وفاتها ويبدو أنها كانت شفافة الروح وكانت تشعر بما ينتظرها من مجهول وعندما دخلت المستشفى لاجراء عملية الولادة توفاها ملك الموت فى الوقت الذى رزقها الله فيه مولدا لها وبعد ان قام الأخ بدفنها عاد الى بيته ومعه بنت أخته الصغيرة والمولود الجديد وإذا بزوجته تثور فى وجهه وتخبره أنه إما هى أو أبناء أخته فى البيت فقام هذا الخال للأبناء والعياذ بالله بالتوجه ليلا الى المقابر وقام بفتح قبر أخته ووضع المولود فى القبر وعندما أراد ان يضع الطفلة الصغيرة فبكت فقام باعطائها ( شخشيخة ) وقال لها اذا بكى الطفل قومى بالشخشخة للطفل وقال لها انا سوف احضر لكى يوميا الطعام ثم أغلق القبر وانصرف .
وفى صباح اليوم التالى وأثناء مرور التربى بجوار القبر فسمع صوت شخشيخة داخل القبر فخاف رعبا وانصرف على الفور ثم عاد مرة أخرى فى اليوم التالى فسمع نفس الأصوات للشخشيخة فانصرف على الفور من الخوف وظل يفكر ماذا الذى يحدث داخل هذا القبر ولكنه لم يذهب اليه فترة طويلة قاربت الخمسة عشر يوما ثم عاد ومر من جديد ليسمع نفس الصوت فذهب وأحضر مجموعة من الأشخاص وعرض عليهم الأمر فتوجهوا معه الى القبر وهناك سمعوا بالفعل أصوات الشخشيخة فقاموا بفتح القبر وهنا كانت المفاجأة التى تتزلزل لها الأبدان الطفلة والمولود أحياء بجوار جثة الأم فقاموا بابلاغ الشرطة والنيابة العامة والطب الشرعى وبسؤال الطفلة عما حدث فروت لهم ما حدث من خالها فسألوها وكيف قضيتى تلك الفترة وأنتى مازلتى على قيد الحياة وبدون طعام ولا شراب أنتى والمولود الصغير فأجابت :
كنت عندما يبكى أخى أقوم بالشخشخة له فتقوم أمى من النوم وترضعه ثم تنام مرة أخرى
وعندما أشعر أنا بالجوع كان يحضر لى ( عمو لا أعرفه ) يلبس ملابس بيضاء ويعطينى الطعام وينصرف
وبسؤال طبيب الطب الشرعى عن حالة الجثة عندما أخرجوا الطفل والطفلة فأجاب أن جثتها دافئة كما لو كانت على قيد الحياه وليس بعد مرور عشرين يوما على دفنها فسبحان الله تعالى
وعلى الفور قامت الشرطة بالقبض على هذا الخال الآثم قلبه ووجهت له النيابة تهمة دفن طفل وطفلة أحياء

هل هذه القصة صحيحة حيث انها منتشرة علي اغلب المنتديات

وجزاكم الله خيرا



الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

يَنُصّ العلماء على أن ما كان جائزا عقلا ، وكانت القدرة الإلهية صالحة له ؛ فلا مانع مِن وقوعه

فإمكانية أن يعيش إنسان في قبر مثل هذه المدة أمْر وارِد ، وأما أن يقوم الميت من قبره ، أو يقعد ثم يعمل عملا ثم يعود ، فهذا ليس بممكن ؛ لأنه يقتضي إحياء الميت في كل مرّة .
ولو كان إحياء الموتى مُمْكِنا لأحيي الفتى الأنصاري للنبي صلى الله عليه وسلم ، وقصته في صحيح مسلم من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ، وفيها أن فتى من الأنصار لُدِغ فمات ، قال أبو سعيد : فجئنا إلى رسـول الله صلى الله عليه وسلم ، فذكرنا ذلك له ، وقلنا : ادع الله يحييه لنا ، فقال : استغفروا لصاحبكم .

وقد يكون الإنسان تحت هَدْم أو رَدْم أو في جوف الأرض أو في باطن البحر ، ويعيش عِدّة أيام ، وقد يُطعَم ويُسْقَى بِما صَنَع مِِن معروف ، وقد جاء في الحديث عنه عليه الصلاة والسلام : إن صدقة السر تُطْفِئ غضب الرب ، وإن صنائع المعروف تَقِي مَصارع السوء ، وإن صِلَة الرَّحِم تَزيد في العُمر . رواه البيهقي في شُعب الإيمان من حديث أبي سعيد رضي الله عنه ، وصححه الألباني .
ورواه الطبراني في الكبير من حديث أبي أمامة رضي الله عنه ، وقال الهيثمي : وإسناده حسن .
ورواه في الأوسط من حديث بهز بن حكيم عن أبيه عن جده .
ورواه الحاكم من حديث أنس ، وصححه الألباني .

وخلاصة القول : لا يَصِحّ القول بأن الأم كانت تقوم وترضع ابنها الصغير ؛ لأن الله قضى على الأموات أنهم لا يرجعون إلى الحياة الدنيا .

والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
shaymaa
عضوة مشاركة


انثى عدد الرسائل : 116
العمر : 34
البلد : مصر
العمل/الترفيه : معلمة
المزاج : مؤمنة بقضاء الله
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية على ارض مصرية   الإثنين 31 مارس 2008 - 19:27

جزاكى الله خيرا حبيبتى على الافادة

بس اعتقد ان الام ما كانتش بتقوم من مكانها تانى يمكن يكون ملايكة فى صورة الام او جايز البنت مش عارفة تقول كويس والله اعلم
بارك الله فيكى على الافادة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نسيم الجنة
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 1748
العمر : 44
البلد : مصر
دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية على ارض مصرية   الأربعاء 2 أبريل 2008 - 11:51

قد قرأت قصه مشابهه بان الاب سافر و زوجته حامل و قال استودع الله ما فى بطنها ،، فماتت الام ودفنت وولد الطفل حيا و كان يرضع من ئديها و هى جثه ،، و قد ظل الثدى كما هو و يدر اللبن الى ان جاء من انقذ الوليد ،،

و اكيد ان الميت لا يعود للحياه لقول الله تعالى ( و إنهم اليها لا يرجعون )

و سبحان الله العظيم فهو يفعل ما يشاء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة واقعية على ارض مصرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القصواء الإسلامية  :: 
المنتديات الأدبية
 :: منتدى القصص الواقعية
-
انتقل الى: