منتديات القصواء الإسلامية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتديات القصواء الإسلامية


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

 

 الهجرة النبوية

اذهب الى الأسفل 
4 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
تائبة
مشرفة
مشرفة
تائبة


انثى عدد الرسائل : 596
العمر : 45
البلد : المغرب
دعاء : الهجرة النبوية 614435680

الهجرة النبوية Empty
مُساهمةموضوع: الهجرة النبوية   الهجرة النبوية Emptyالثلاثاء 22 يناير 2008 - 14:50

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






<table cellSpacing=0 cellPadding=0 border=0><tr><td vAlign=bottom align=left width=869></TD></TR></TABLE>
<table id=table546 style="BORDER-RIGHT: #c0c0c0 1px dotted; BORDER-TOP: #c0c0c0 1px dotted; BORDER-LEFT: #c0c0c0 1px dotted; BORDER-BOTTOM: #c0c0c0 1px dotted" cellPadding=0 width="100%" align=center name="table546"><tr><td width="100%">
:: الهجرة النبوية.. محطة واعتبار

الأستاذ عبد الله اشبابو







<table cellSpacing=0 cellPadding=0 width="98%" align=center border=0><TR>[]تحل علينا هذه الأيام ذكرى إسلامية جليلة.. ذكرى الحدث العظيم في الإسلام، ذكرى هجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة إلى المدينة.
إنها ذكرى المنعطف الذي غير به الله أوضاع المسلمين من ضعف واستعباد وتشتت وحرمان وذلة وخوف، إلى قوة وحرية ودولة إسلامية موحدة وعزة وتنعم وأمن.
لقد كانت فعلا الهجرة نقلة من وضع بئيس أليم ظل المسلمون ورسول الله صلى الله عليه وسلم يعانون منه لثلاث عشرة سنة كاملة في مكة إلى وضع طيب حسن في المدينة المنورة.
كان المسلمون في مكة يعانون في سبيل عقيدتهم كل صنوف الأذى.. يعذبون ويقتلون ويجوعون ويتعرضون للسخرية من طرف أعداء الخير والحق، كما هي عادتهم في كل زمان ومكان، فما يزيد المؤمنين ذلك إلا تصميما على التمسك بعقيدتهم، والثبات على مبادئهم، وقد سجل القرآن الكريم لهم هذه المعانات كما سجل على أعداء الله كبرياءهم وظلمهم وجبروته .. (إن الذين أجرموا كانوا من الذين آمنوا يضحكون وإذا مروا بهم يتغامزون، وإذا انقلبوا إلى أهلهم انقلبوا فاكهيين، وإذا رأوهم قالوا إن هؤلاء لضالون وما أرسلوا عليهم حافظين).. سورة المطففين.. الآية. 29 . 33. إنه تصوير دقيق لنوع من الحرب النفسية التي كان بشنها الكفار يوميا على المومنين، وهي حرب صعبة، لا تتحملها النفوس الضعيفة والمذبذبة.
كما كانوا يشنون على رسول الله عليه الصلاة والسلام، فينشرون عنه الإشاعات والأكاذيب والتهم الرخيصة، رغبة في التأثير عليه وصرف الناس من حوله، وقد سجل القرآن الكريم كل هذه الحروب الدعائية وقيدها ، تثبيتا لرسول الله عليه الصلاة والسلام والمؤمنين، فقال من جملة ما قال عن تشكيكهم في الوحي ورسالته عليه الصلاة والسلام،( وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا . ). سورة الفرقان. الآية 5 .. فرد عليهم.. (قل أنزله الذي يعلم السر في السماوات والأرض.. ) سورة الفرقان . الآية 6. وقال أيضا في دعاية أخرى.. (وقالوا إنما يعلمه بشر).. النحل الآية 103 .. فرد الله عليهم: ( لسان الذي يلحدون الله أعجمي وهذا لسان عربي مبين. ). النحل 103.
وكانت هذه الحرب الدعائية النفسية تؤثر على المومنين وعلى رسول الله صلى الله عليه وسلم. فيثبتهم الله جميعا بمثل قوله تعالى :
( قد نعلم إنه ليحزنك الذي يقولون فإنهم لا يكذبوك ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون، ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوتوا حتى أتاهم الله نصرنا، ولا مبدل لكلمات الله ولقد جاءك من نبأ المرسلين).. الأنعام. الآية 33. 34.
ولقد صدق الله وعده، فبعد امتحانات وابتلاءات شديدة فتح الله باب الهجرة للمسلمين لمن لم يطق البقاء في مكة، فكانت الهجرة إلى الحبشة على مرحلتين، وكانت امتحانا عسيرا، ظهر فيه صدق الصادقين وإخلاص المخلصين في عقيدتهم، وتذبذب المتذبذبين وأثرت في قريش الظالمين تأثيرا بليغا، فازدادو عتوا وظلما خاصة بعد وفاة عم رسول الله عليه الصلاة والسلام والمؤمنين و إذاية شديدة، منعته من تبليغ دعوة الله داخل مكة، فخرج عليه الصلاة والسلام لتبليغها خارجها، وقصد الطائف، فرده أصحابه على أعقابه شر رد، وكان في هذه المحنة الشديدة لرسول الله بداية الفرج، فقد أخذ يقصد مواسم الحج لتبليغ دعوة الله إلى الحجاج الأفاقيين من غير أهل مكة، وقدر الله أن يتصل حجاج أهل المدينة المشركين فعرض عليهم دعوة الإسلام فقبلوها ورغبوا فيها، وطلبوا منه أن يرسل معهم من يعلمهم الاسلام ويحفظهم القرآن الكريم، فكان هذا الشرف للشاب المسلم مصعب بن عمير، وما إن مرت سنة وحضر موسم الحج للسنة الثانية عشرة للبعثة حتى جاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهنا انفتح باب الفرج، وكما وعد الله به رسوله عليه والسلام في الآية السابقة بقوله: ( ولقد كذبت رسل من قبلك ، فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتاهم نصرنا) وبالفعل فما أن حضر موسم الحج للسنة المواليه الثالثة عشرة للبعثة حتى بعث مسلمو المدينة لرسول اله صلى الله عليه وسلم وفدا كبيرا من الرجال والنساء، جاءوا يبايعون رسول الله صلى الله عليه وسلم عى حمايته ونصرته وحماية الدعوة الإسلامية ونصرة المومنين بها، بأرواحهم وأنفسهم، وتمت البيعة سرا، ولكن قريشا علمت بها فجن جنونها، وازداد جنونها أكثر حين رأت المسلمين يتسللون مهاجرين إلى المدينة بإذنه عليه الصلاة والسلام وعلى الرغم من العراقيل والقيود الشديدة التي فرضتها على كل من يريد الهجرة والاستلاء على أموالهم وممتلكاتهم، فإن أحياء بأكملها قد فرغت من سكانها المسلمين...
وأمام هذا الوضع وأمام الحسابات المستقبلية التي أخذت قريش تقدرها.. فكرت في وضع حد نهائي لهذا الخطر المنتظر، فعقدت مؤتمرها المصيري في دار الندوة للتباحث فيما يجب عمله وأحاطته بالكتمان التام.. وتبادل المؤتمرون الرأي في الطرق التي يمكن التخلص بها من رسول الله صلى الله عليه وسلم.. وطرحت ثلاث مقترحات لذلك: حبسه حتى يموت، أو طرده خارج مكة، أو اغتياله بمشاركة كل القبائل العربية حتى تعجز أسرته عن الثأر، واستحسن الاقتراح الأخير وتم الاتفاق على التنفيذ في الليلة القادمة، ولكن قريشا لم تعلم بما مكر الله لها؟ ولم تدر أن الله قد اطلع نبيه عليه الصلاة والسلام بما دار في المؤتمر وما طرح فيه، وما وقع الاتفاق عليه بزمانه ومكانه، وما إن وصل وقت الظهر من يوم تنفيذ الاغتيال حتى كان رسول الله عليه الصلاة والسلام قاصدا دار أبي بكر رضي الله عنه متنكرا، ليخبره أن الله قد أذن له بالهجرة، وأن أبا بكر سيتشرف بصحبته، وقد وضع رسول الله خطتها‘ وسخر أبو بكر لتنفيذها، بماله ونفسه وأسرته، ضاربا من أجل ذلك المثل الأعلى في التضحية من أجل دينه والصدق في الالتزام بمبادئه، وكلف رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب رضي الله عنه بالنوم في فراشه لإيهام الكفار أن رسول الله ما يزال نائما عليه، واقترب الموعد المحدد بنزول ظلام الليل، فجاءت فرقة الاغتيال، واصطفت أمام منزل رسول الله صفين تنتظر زمان الصفر، ولكن الله عز وجل سلط عليهم النوم، فخرج رسول الله من بين أيديهم وهو يقرأ سورة يس ويرميهم بالتراب على ملأ رؤوسهم، وقصد دار أبي بكر وخرجا معا نحو جنوب مكة إلى غار ثور، وفيما انتبه الواقفون لأنفسهم ورأوا ما برؤوسهم من تراب أدركوا أن شيئا ما قد وقع، فكسروا الباب وقصدوا السرير، فإذا بالخيبة تسيطر عليهم حينما وجدوا علي بالفراش، فاشتد غيظهم وراحوا يستنطقونه ويعذبونه، وانطلقوا كالمجانين إلى دار أبي بكر، فاستنطقوا وعذبوا من فيها دون جدوى، وحينها أصدروا الأمر إلى جنودهم وفرسانهم ليبحثوا عن في كل مكان، وخصوا لمن يأتي برأسه حيا أو ميتا أعلى المكافئات.
ولكن هيهات هيهات أن يغلب مكر البشر مكر الله، وهيهات أن يقهر سلطان الطغاة سلطان الله، فقد ذهب تخطيط الكفار وقوتهم أدراج الرياح وأعمىالله أبصارهم وبصائرهعن عن رسول الله الذي بقي في الغار ثلاثة أيام ريثما يئسوا من البحث والتفتييش، ثم خرج هو وأبي بكر لمتابعة رحلتهم المباركة إلى المدينة المنورة التي كانت تنتظر قدومه عليه الصلاة والسلام على أحر من الجمر، وكان يوم دخوله إليها عيدا لا كالأعياد وفرحة ما بعدها فرحة، إنه نصر الله المؤزر وسبحان الله القائل: (والله متم نوره ولو كره الكافرون).
الخطبة الثانية
تحل بنا هذه الذكرى والاسلام ودعوته تعانيان من التضييق والحصار في الشرق والغرب، في بلاد المسلمين وغير المسلمين، والمؤامرات تحاك في كل مكان لتمييع دين المسلمين، وتفسقهم وتسخر لها كل الوسائل، ومن نجاه الله من الوقوع في أحابيل التمييع والإنحلال والفسوق والعصيان وظل مستمسكا بتعاليم دينه، عاضا عليها بنواجده، اعتبر متطرفا وإرهابيا.
نعم إنها أساليب التشويه المعاصرة تلصق بالنتدينين من طرف أعداء الاسلام التقليديين، الذين يودون أن يكون المسلم على هواهم وفق ما يريدون لا ما يريد الله، فليصل إن أراد الصلاة.. واليصم إن أراد الصوم، ولكن ليعيش في جوانب حياته الأخرى كما يعيش الغرب ، في نظام أسرته ولباس بناته ونساءه.. في سهراته.. في اختلاط بناته وشبابه في المراقص الليلية وفي الأفراح.. في نظامه الاقتصادي والجتماعي والسياسي.. وإياه ثم إياه أن يدخل دين الإسلام في هذه الجوانب الحيتية، وإلا فهو بشر غير سوي يجب الحذر منه ، ووقاية المجتمع من أفكاره...
ومن العجيب أن تجد من المسلمين من يومن بهذه الآراء الغربية ويدافع عنها، ويقول معهم ان الاسلام متسامح، والتسامح عندهم مشوه، وهو التعايش مع الفكر وقبوله وغض البصر عنه، والمزج بين تعاليم الاسلام ومفاسد الأخلاق دون انكار أو رفض...
وحاشا أن يكون هذا هو معنى التسامح الاسلامي، ( كبرت كلمة تخرج من أفواههم، إن يقولون إلا كذبا ) الكهف .. الآية 5.
في هذه الأجواء العقائدية المضطربة تأتي ذكرى الهجرة كل سنة لتقدم ذاكرتنا الاسلامية وتنبهنا إلى حقائق الدين، وما عناه الرسول عليه الصلاة والسلام والمسلمون معه من أجل العيش عليها، وتثبيثا في واقعهم وواقع المسلمين من بعدهم.و سجل القرآن الكريم حدث الهجرة في سورتين تنبيها للمسلمين الذين عاشوا تلك الأحداث وتذكيرا لهم حتى لا ينسوا، وموعضة لمن يأتي بعدهم إلى يوم القيامة.
ففي سورة الأنفال: يقول الله تعالى مخاطبا رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( وإن يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين) وفي سورة التوبة يخاطب المؤمنين: ( إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغر إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا، فأزل الله سكينته عليع، وأيده بجنود لم تروها وجعل الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي العليا والله عزيز حكيم).
وكل آية من الآيتين تقرر للمسلمين حقيقة عظيمة، أكتفي بالتلميح إليها ويمكن العودة إليها بالتفصيل في فرصة قادمة..
تقرر الآية الأولى أن المكر ضد الإسلام لابد أن ينتهي بالخسران، لأنه مكر ضد إرادة الله، ومن حارب الله قضى الله عليه في النهاية.
والثانية تبين للمسلمين المتهاونين في نصرة دينهم أن الله قادر على نصرة دينه بدونهم، كما نصر رسول الله عليه الصلاة والسلام يوم الهجرة دون أن يكون معه جيش يحميه، ولا عدة يدفع بها نفسه، فأمده الله بملائكة يحفظونه حتى يبلغ مأمنه.
وهما حقيقتان عظيمتان خالدتان، يذكر بهما القرآن الكريم المسلمين كلما تلوا الآيتين، حتى لا تفتنهم الأحداث والتقلبات عن سنة الله الثابتة...
فاللهم ذكرنا بما يزيد إيماننا قوة، وألهمنا ما يجعلنا أصفى بصيرة.
[/size]

</TR></TABLE>
</TD></TR>




<tr><td width="100%">

</TD></TR>




<tr><td width="100%">

</TD></TR></TABLE>
حركة التوحيد و الإصلاح 2007
[/center]


عدل سابقا من قبل تائبة في الخميس 6 مارس 2008 - 22:25 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام جنه
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى
ام جنه


انثى عدد الرسائل : 3944
العمر : 41
البلد : مصر
العمل/الترفيه : محفظة قرءان
دعاء : الهجرة النبوية 614435680

الهجرة النبوية Empty
مُساهمةموضوع: رد: الهجرة النبوية   الهجرة النبوية Emptyالثلاثاء 22 يناير 2008 - 15:09

حبيبتي جزيتي كل خير
بس كنت حابه الفت نظرك للاهتمام بالايات القرانية فمثلا تقولين كما قال الله تعالي وتكتبي الايه بين قوسين
وهكذا او تغيرين لونها مثلا فقط المهم ان تقولي كما قال الله تعالي حتي تميزين النص العادي من النص القراني
جزيتي كل الخير

_________________
الهجرة النبوية Post209531157922713qf0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تائبة
مشرفة
مشرفة
تائبة


انثى عدد الرسائل : 596
العمر : 45
البلد : المغرب
دعاء : الهجرة النبوية 614435680

الهجرة النبوية Empty
مُساهمةموضوع: رد: الهجرة النبوية   الهجرة النبوية Emptyالثلاثاء 22 يناير 2008 - 16:54

مشكورة أختي على توجيهك
والله اني في أمس الحاجة للتوجيه والنصيحة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم نضال
ملكة جمال المنتدى
ملكة جمال المنتدى



انثى عدد الرسائل : 2259
العمر : 54
البلد : فلسطين
المزاج : سعيدة
دعاء : الهجرة النبوية 614435680

الهجرة النبوية Empty
مُساهمةموضوع: رد: الهجرة النبوية   الهجرة النبوية Emptyالإثنين 24 مارس 2008 - 3:51

جزاك الله خيرا

_________________
الهجرة النبوية 3jb96431



الهجرة النبوية Back


الهجرة النبوية Montd13
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنوته تركوازيه
مشرفة
مشرفة
بنوته تركوازيه


انثى عدد الرسائل : 1443
العمر : 34
البلد : ارضي سعودية
دعاء : الهجرة النبوية 614435680

الهجرة النبوية Empty
مُساهمةموضوع: رد: الهجرة النبوية   الهجرة النبوية Emptyالخميس 8 مايو 2008 - 11:45

جزيت خيرا يااااااااااااااااااااااااااااااااقمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الهجرة النبوية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القصواء الإسلامية  :: 
منتديات التاريخ الإسلامي
 :: منتدى السيرة النبوية
-
انتقل الى: